مراجعة التقييم الثاني مع الحل تربية إسلامية المستوى الحادي عشر أدبي الفصل الأول

الصف الصف الحادي عشر أدبي
الفصل التربية الإسلامية
المادة الفصل الأول
عدد الزيارات 201
تاريخ الإضافة 2021-08-04, 16:31 مساء

مراجعة التقييم الثاني مع الحل تربية إسلامية المستوى الحادي عشر أدبي الفصل الأول نقدمها لكم بأسلوب سهل وممتع للقارئ و المتعلم

اختار الإجابة الصحيحة بوضع علامة داخل المربع : 

1 - قال تعالى “ ويلكم ثواب الله خير لمن آمن وعمل صالحاً ” قيلت هذه الآية على لسان : 

قارون 

موسى عليه السلام

الجهلاء من قوم موسى عليه السلام 

الذين أوتوا العلم بالله 

2 - قال تعالى “ ويلكم ثواب الله خير لمن آمن وعمل صالحاً ” قيلت هذه الآية ل : 

قارون 

موسى عليه السلام

الجهلاء من قوم موسى عليه السلام 

الذين أوتوا العلم بالله

3 - قال النبي صلى الله عليه وسلم “ إن الله يعطي الدنيا من يحب ومن لا يحب ولا يعطي الإيمان إلا من يحب ” يؤكد الحديث في عاقته بقصة هارون أن : 

عطاء الله عزو جل للعبد دليل على محبته 

تضييق الرزق على العبد دليل على بغض الله عز وجل له 

الكفارة والعصاة محرومون من رزق الله وعطائه 

عطاء الله للعبد لا علاقة له بحب الله للعبد أو بغضه إياه

4 - حال قارون في الرد على نصائح قومه : 

الغرور والإصرار على الفساد

التواضع والحكمة 

ابتغاء ما عند الله في الدار الآخرة 

الندم والتوبة 

5 - موقف ضعاف الناس من قارون : 

تقديم النصيحة له 

تمني مثل ما أوتي 

الدعاء عليه 

البعد عنه 

6- كان نبي الله موسى عليه السلام من : 

بني إسرائيل

قوم فرعون 

أهل اليمن

أهل الحجاز 

7 - الجزاء ( العقاب ) الذي استحقه قارون بعد تكبره على قومه هو : 

الطوفان 

الغرق في البحر 

القتل في المعركة 

الخسف في الأرض 

أجب عن الأسئلة الآتية وفقاً لما يطلب منك :

أ - ما الفرح المنهي عنه في الآية ؟ ولماذا فرح قارون ؟ ولماذا نهي عنه ؟

الفرح المنهي عنه هو التكبر و التفاخر على الناس وذلك بسبب المال 

ونهي عنه لأن الله لا يحب المتكبرين

ب - ماذا تعرف عن قارون : 

هو رجل غني من بني إسرائيل تكبر وتجبر بماله على قومه 

ج - مم حذر العقلاء قارون ؟ 

حذروه من التكبر والتعالي على الناس وعدم شكر نعمة الله تعالى 

د - بم وصف الله تعالى نعيمه على قارون ( ثروته ) ؟

أعطاه الله من الكنوز ما تثقل مفاتيحه على الرجال الأشداء

أ - كم نصيحة قدمت من قبل العقلاء إلى قارون ؟ ولماذا ؟ 

خمس نصائح وهي : 

1 - لا تتكبر 

2 - اطلب ثواب الآخرة 

3 - خذ حظك من الدنيا 

4 - أحسن إلى الناس 

5 - لا تفسد في الأرض 

لأن الله لا يحب الذين المتكبرين المفسدين ويعاقبهم عقاباً شديداً 

ب - ما المقصود بقوله تعالى : " وابتغ فيما آتاك الله الدار الآخرة  :

أنفق على الفقراء و المحتاجين 

ج - ما المراد بالنصيب الدنيوي في قوله (و لا تنس نصيبك من الدنيا ) : 

تنعم بباقي المال فيما أحل الله 

د - اشرح قوله تعالى : ( ولا تبغ الفساد في الأرض ) : 

عدم التكبر و معصية الله و الانشغال بالنعم عن طاعة الله 

و - ما المقصود بقوله تعالى : ( و أحسن كما أحسن الله إليك ) : 

بأن يحسن إلى الناس : بإعطائهم حقهم وعدم ظلمهم 

أ - ( ولا يسأل عن ذنوبهم المجرمون ) / علل لا يسأل الله تعالى عن ذنوب المجرمين ؟ 

لعلمه تعالى بها فلا حاجة لسؤالهم بل يذكرهم بها للتوبيخ و التقرير 

ب - ما الذي ترصده الآية الكريمة من حال قارون ؟ وبم عقبت الآية عليه ؟

ترصد الآية الكريمة غرور قارون في الرد على نصائح العقلاء من قومه بالإصرار على التكبر و الفساد وقد عقبت الآية بمصير السابقين من أمثاله وهم أشد منه قوة ومعاقبتهم على ما عملوا 

ج - بم رد قارون على نصيحة العقلاء من قومه ؟ وما الوصف المناسب لقارون ؟ 

قال : هي أموالي قد حصلت عليها باجتهادي فهو يتصف بالغرور و الإصرار على الفساد 

أ - قارن بين موقف الناس عندما خرج عليهم قارون في زينته ؟

الجهلاء :  فثنوا به وتمنوا أن يكونوا مثله 

العلماء : نصحوا الجهلاء بتقوى الله وطاعته وذكروهم بأن ثواب الآخرة أفضل 

ب -  من الذي يتقبل النصيحة ويوفق للعمل بها : 

من يجاهد نفسه ويصبر على الطاعة ويبتعد عن المعاصي 

ج - ما موقف ضعاف الناس - أهل الدنيا - من قارون حين خرج إليهم في زينته ؟ 

تمنوا مثل ما أوتي قارون 

د - علل خرج قارون على قومه في زينته ؟ 

يريد إظهار عظمته وكثرة أمواله 

و - بم رد العقلاء على ضعاف الناس ؟

حذروا ضعاف الناس بقولهم : ثواب الله خير مما أوتي قارون

و - على لسان من قيلت هذه العبارات القرآنية ؟

( يا ليت لنا مثل ما أوتي قارون )                 الجهلاء من قوم موسى عليه السلام

( ويلكم ثواب الله خير )                            الذين أوتوا العلم بالله 

 أ - ما نوع العقوبة المذكورة في الآية ؟ /ما جزاء قارون في الدنيا في ضوء فهمك للآية الكريمة ؟

الخسف والهلاك

ب - لماذا استحق قارون هذه العقوبة ؟

لأنه تكبر وتعالى على خلق الله وفسد في الأرض والجزاء من جنس العمل 

ج - قال تعالى :( فخسفنا به وبداره الأرض ) ما القاعدة التي تستنتجها من هذه الآية الكريمة ؟ 

الجزاء من جنس العمل لأن جزاء التكبر و التعالي هو الخسف و الهلاك

أجب عن الأسئلة الآتية وفقاً لما يطلب منك :

1 - ما القاعدتان الجامعتان المذكورتان في الحديث الشريف ( إنما الأعمال بالنيات ) ؟

أ - القاعدة الأولى : إنما الأعمال بالنيات فالعمل لا يقبل إلا إذا كان مصحوباً بالنية 

ب - القاعدة الثانية : إنما لكل امرئ ما نوى فالمسلم يجازى على عمله بحسب نيته 

2 - ضرب الأمثال أسلوب في التعليم وضح كيف استخدمه الرسول صلى الله عليه وسلم في حديث ( إنما الأعمال بالنيات ) / اذكر المثلين الذين اشتمل عليهم الحديث :

أ - الهجرة لتحصيل منافع دنيوية : ( ومن مانت هجرته لدنيا يصيبها أو امرأة ينكحها )

ب - الهجرة لله ورسوله : ( فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله 

  3  - عدد شروط قبول الأعمال : 

أ - إخلاص النية 

ب - موافقة العمل للشرع 

 4 - متى يجب استحضار النية / ما محل استحضار النية ؟ 

في بداية العمل 

5 - وضح أهمية  النية ؟ 

أ - أساس قبول العمل 

ب - تميز العادة من العبادة 

ج - تضاعف الثواب و الأجر

6 - ما القصود بقول النبي صلى الله عليه وسلم  ( وإنما لكل امرئ ما نوى ) :

فالمسلم يجازي على عمله بحسب نيته 

7 - بم تفسر يعدل حديث قيمة الإخلاص ( إنما الأعمال بالنيات ) ثلث الإسلام : 

لأن كسب العبد يكون بقلبه ولسانه وجوارحه والنية محلها القلب

8 - اذكر مناسبة حديث ( إنما الأعمال بالنيات ) / ما هو سبب ورود الحديث ؟

قصة مهاجر أم قيس الي اشترطت عليه الهجرة لتوافق على الزواج منه 

 

 

 

 

شارك الملف