مراجعة لغة عربية المستوى العاشر الفصل الأول نموذج 1

الصف الصف العاشر
الفصل اللغة العربية
المادة الفصل الأول
عدد الزيارات 12
تاريخ الإضافة 2021-08-01, 16:52 مساء

مراجعة لغة عربية المستوى العاشر الفصل الأول نموذج 1 نقدمها لكم بأسلوب سهل وممتع للقارئ و المتعلم

للأدب أهميةٌ كبيرةٌ ووظائفُ متعددةٌ في حياة الإنسان”

مستعيناً  بما درسته في درس (مفهوم الأدب) اذكر وظيفتين من وظائف الأدب وتعريفها . 

الوظيفة الأول:.

الوظيفة الثانية:

تطوّر معنى كلمة (الأدب) عبر مراحل التاريخ. اذكر معنى لغوياً واحدًا و المعنى الخاص.

المعنى اللغوي :

المعنى الخاص :

 (الفكرة. العاطفة. اللغة. الخيّال. الأسلوب)

 ضع كل مُصطلح مِمًا سبق أمام العبارة التي تناسبه من العبارات الأتية:

1 العنصر الذي يقوم على التأليف والتنظيم. 

2. من مقاييس نقدها: العْمْق، العرض بإقناع و تأثير . 

3 قوة عقلية أو ملكة، تربط عناصر النص بعضها ببعض .

4. العنصر المادي في العمل الأدبي، و تعتمد عليه بقية العناصر . 

5 التجربة الشعورية الي تولدت في نفس الكاتب إثر موقف معين . 

ما مقياس  نقد كل مِن (الفكرة. اللغة)؟

علل: الأسلوبُ يَقومْ بتنظيم وَجُودٍ الَعناصر في العَمَلٍ الأدبي .

حدد التشبيه : وبين نوعه فيما يأتي:

فإنك شمس والملوك كواكبٌ إذا طلعت لم يَبْدْ متهن كوكب؟

" التشبيه:                 نوعه:

 إنما الدنيا كَبيتٍ نسجه من عنكبوت

" التشبيه:                 نوعه:

أنت نجمٌ في رفعةٍ وضياء تجتليك العيون شرقَا وغربًا

" التشبيه:                 نوعه:

(فترى القوم فيها صرعى كأنهم أعجاز نخل خاوية)

" التشبيه:                 نوعه:

كُوَنْ تشبيهات بليغة. ثم مجملة. يَكُون فيا كُلُ مِمَا يَأتي مشبهاً :

اللسان. التّشْبِيهُ البليغ  :       التشبيه  المْجْمَل:

المال. التّشْبِيهُ البليغ  :       التشبيه  المْجْمَل:

الشرف. التّشْبِيهُ البليغ  :       التشبيه  المْجْمَل:

الأبناء. التّشْبِيهُ البليغ  :       التشبيه  المْجْمَل:

هات الوزن التصغيري للكلمات الأتية:

كليب .............. مسيجد ............... قنيديل ...............

اذكر الغرض من التصغير في الأسماء الأتية:

أ. يا بني ساعد أخاك.

ب. غرست الشجيرة قرب المنزل.

ج. وصلت الطائرة قبيل الفجر.

د. بعض الأسماك تطير فويق الماء.

ه . ليس في شارعنا سوى شجيرات.

و. من يظن نفسه ذلك الشّويعر.

. أي الأبيات الاتية ورد فها اسم مصغر؟

أ. كذا قضى الله فماذا  أصنع            الصّمت إن ضاق الكلام أوسع

ب. لكلّ شيءٍ إذا ما تم نقصان        فلا يغر َبطيبٍ العيش إنسان

ج. سلام من صبا بردى أرق              ودمعٌ لا يُكفكف يادمشق

د. أتغلِب! ما حُكمْ الأخيطل  إذ قضى             بعَدْلٍ ولا بيع الأخيطل رابح

 

بحسب ابن آدم لقيمّات يُقمْنَ صلبه "

مَا المعنى المستفاد من تصغير الكلمة التي تحتها خط في الجملة السابقة؟

أ. قلة العدد. ب. صغر الحجم.

ج التقريب المكاني. د التقريب الزماني.

أي أبياتٍ أبي الطيب المُتنبي احتوت كلمة مُصغرة على وزنٍ (فعَيّل)؟

أ. أذمٌ إلى هَذا الزَّمَانٍ أَهيلهُ            فأعلمهم فدمٌ وأحزمهم وَغدْ.

ب. واني لتغنيني  مِنَ المَاءٍ نغبّة        وأَصِبر َنهُ مثلما تصبر الربد.

ج. فلم أرقبلي مَن مشى  البحر نحوَه     ولا رَجُلا قامت تعانقه الأسْد.

د. ومن نكد الدّنيا على الحر أن يَرى            عَدُوَا له ما من صداقته بد.

ما الجملة التي حَوّت اسمًا مصغرًا دَلَ على قلة العدد؟

أ. أنققت اليوم دريهمات . ب. في بيتنا قطيّْط جَمِيلٌ.

ج جَارنا شويعر مغمور  . د قَدِمَ العَشاءُ بُعَيدِ العشاء.

ما الآية التي حوت اسما مصغرًا من الآيات الكريمة الآتية؟

أ . قَالَ يَا بَنِيَّ لَا تَدْخُلُوا مِن بَابٍ وَاحِدٍ وَادْخُلُوا مِنْ أَبْوَابٍ مُّتَفَرِّقَةٍ

ب. يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا 

ج. يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلَاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنكَرِ وَاصْبِرْ عَلَىٰ مَا أَصَابَكَ 

د. يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُوا نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ عَلَى الْعَالَمِين

قال تعالى حكاية عن لقمان:" يا بُيَ لا تشرك بالله '

ما الغْرْضُ من التصغير في الآية السّابقة؟

أ. قلة العَدد. ب. صغر الحجم .

ج. التحقير والازدراء. د. التحبّْبْ والتودّد.

0. قال الشاعِر: إن الدراهم في الْمَوَاطِن كلها    تَكسُو الرَجَالَ مهابة  وجَلالا”

- ما تصغير كلمة (الدراهم) التي تحتها خط في البيتٍ السّابق؟

أ. الدُرَهيْمات. ب. الدُرَيْهمات.

ج. الدَرَيْهمات. د. الدَرَيْهيْمات.

1. أي الأبياتٍ الاتية تضمّنت (لا النافية للجنس)؟

أ. لا تقل أصلي وفصلي أبدًا          إِنَمَا أصل الفتى مَا قد حصل

ب. لا تنه عن خلق وتأتي مثله       عار عليك إذا فعلت عَظيمْ

ج. لا نسب اليَومَ ولا خلة           اتَسَعَ الخرق على الراقع

د. لا تعذليه فإنْ العذل يِولِعُهُ        قد قلت حقًا ولكن ليس يَسْمَعْه

أي الآيات الكريمة الآتية تضمنت لا النافية للجنس العاملة ؟ 

أ . لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي . 

ب. و لا تقربوا مال اليتيم إلا بالتي هي أحسن . 

ج. ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم و لا هم يحزنون . 

د.  لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر و لا الليل سابق النهار . 

أيّ الأقوالٍ الاتية تضمنت لا النافية للجنس ؟

أ. لا تهدر وقتك فيما لا ينفع    . ب. لا بائعاً دينه بدنياه رابح .

ج. لا تبع ضميركَ مهما كان المقابل. د. لا تفش سرّ أخيك وان هو ظلمّك.

ما الجملة التي احتوت (لا) النافية  للجنس؟

أ. لا أحبُ التأخر. ب. لا يكذب المسلم أبدًا.

ج. لا تتسرع قي الحكم على الناس.   د. لا منفق مَالٍ في الخير خاسِرٌ.

أي الأبيات الشعرية الاتية وَرَدَ فها "لا" النّافية للجنس ؟

أ. لا تنه  عَنْ خلق وَتأتي مِثله     عار عَليكَ إذا فعّلت عظيم 

ب. لا دار للمرء  بَعْدَ الموتٍ يسكنها     إلا التي كان قبل الموتٍ يَبْنها

ج. خُلمٌ على جنبات  الشام أم عِيْدُ          لا الهم  هَمٌ ولا التسْهيد تَسْهيدُ

د. ألا لا يجهلن أحد علينا     فنجهل فوق جهل الجاهلينا 

 

"لا صانع معروفٍ مخذول".

- اجعل اسم لا النافية للجنسي مثنى . وغيّر ما يلزم.

 

الوطن / الوطن هو ذلك المكان الدافئ الذي يفوق جمال شمسه وترابه ومائه جمالها في أي بقعة أخرى في العالم، وهو المكان الذي نتنفّس هواءه فتنتعش به أرواحنا، والوطن هو حضن آخر يشبه حضن الأم الذي يغمرنا ويشعرنا بالأمان كلما ضاقت بنا الحياة، في أوطاننا عشنا شقاوة الطفولة فبقيت في ذاكرتنا كأروع صور الذكريات، وفي الوطن سنكبر ونعيش أجمل أيام النضج والشباب على أرضه التي لا نبدّل ترابها بأغلى الأثمان. حبّ الوطن فطرة في أعماقنا لا يدركها حقاً إلا من غاب عنه وأضناه الحنين، فعاد ليقبّل ترابه ويتنفس هواءه، وقد حثّ ديننا الكريم على حبّ الوطن والوفاء له فقال برواية عن ابن عباس يصف فيها حبّه لمكة المكرمة:(ما أَطْيَبَكِ من بلدٍ، وأَحَبَّكِ إليَّ، ولولا أن قومي أَخْرَجُونِي منكِ ما سَكَنْتُ غيرَكِ) [حديث حسن]، على الرغم من أنّ حب الوطن غير مرتبط بدين أو قانون، فهو حب مزروع في قلوبنا منذ الصغر، فكيف يفرّط الإنسان في أرضه، وفي وطنه يجد كرامته ورفعته كما لا يجدها في مكان آخر؟! إنّ هذا هو ما يدفعنا للتمسك به والوقوف لحمايته بكل ما نستطيع، والسعي إلى تطويره في كل المجالات العلمية والاقتصادية والاجتماعية منها كل منّا حسب نطاق علمه ومهنته، والمحافظة على نظافة أرضه ومائه، ونقاء بيئته وهوائه، ومشاركتنا بالحملات التطوعيّة التي تزيد من نمائه وجماله، فهنا نغرس شجرة وهناك ننظف حديقة وفي ذلك الشارع نساعد فقيراً، وفي مدارسه ومؤسساته نحترم الأنظمة والقوانين وشوراعه لأنّ تعاون أبناء الوطن يحقق رفعته ويجعله محمياً من المطامع، مُهاباً بين الأمم وهو الأمر الذي ينعكس على مهابة أبنائه أينما حلّوا، فتراهم مرفوعي الرؤوس شامخي النفوس، ملؤهم الفخر والاعتزاز بوطنهم.

إنّ الوطن كنز الإنسان الذي لن يعوضه شيئ إن فقده، فلنحرص عليه ولندافع عنه بكل ما أوتينا من قوة، ولنعمل جاهدين ليُحلّق علمه عالياً بين أعلام الأمم في كافة المحافل والمناسبات، ولنحمل حبّه في قلوبنا جيلاً بعد جيل.

ما الفكرة يدور حولها النّص السابق؟

شارك الملف